الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الكرك.. السقف الرأسمالي «22» مليون دينار لموازنة العام الحالي

تم نشره في الاثنين 4 شباط / فبراير 2019. 12:00 صباحاً

 

الكرك - صالح الفراية
ناقشت جلسة حوارية نظمها مشروع اصلاح وإدارة المالية العامة والممول من الوكالة الأمريكية، ضمت رئيس وأعضاء اللجنة المالية في مجلس محافظة الكرك، امس الاول، آلية توزيع السقف الرأسمالي للمحافظة للموازنة على القطاعات وتحديد الأولويات القطاعية وآلية اختيار المشاريع وتقدير تكاليف المشاريع الرأسمالية الجديدة ومتابعة المشاريع وعلاقة التخطيط مع الخطط الإستراتيجية.
واشار رئيس اللجنة المالية فيصل القرالة، الى ان نصيب الكرك من الموازنة لعام 2018 كان حوالي 14 مليون دينار، وفي العام 2019 حوالي 22 مليون دينار وهذه المبالغ لا ترتقي الى المستوى المطلوب حيث انه لم تراع الأسس والمعايير في تحديد سقوف موازنات المحافظات والتي منها عدد السكان ونسبة الفقر والبطالة والمساحة وعدد المنشآت الاقتصادية.
وأضاف ان محافظة الكرك التي تحتضن الشركات الوطنية الرافدة للاقتصاد الاردني بنسبة تجاوزت 30 بالمئة، لم يكن لذلك وزن من المعايير التي اعتمدت كما ان محافظة الكرك تحتل المرتبة السادسة بين المحافظات من حيث عدد السكان.
واستعرض الأعضاء، المشاريع التي تم انجازها والمتعثرة والتحديات التي تواجه المجلس وعرقلة بعض الوزارات لتنفيذ المشاريع والتهرب من صرف المستند المالي.
وتحدث كل من فراس الصعوب وغسان الراعي من الادارة المالية العامة المشرفة على المشروع، عن الهدف من عقد الجلسات الحوارية مع اعضاء مجالس المحافظات من اجل تحسين وتطوير اجراءات تخطيط وإعداد موازنات المحافظات وتقديم التدريب الفني المتخصص بالجوانب المالية وكذلك آلية إعداد دليل موازنات المحافظات بالاضافة الى تطوير وتحسين إعداد الموازنات والخروج من التشوهات التي واكبت موازنة 2018 واستحداث وحدة مالية على مستوى كل محافظة وإدامة عمل موازنات مجالس المحافظات واشاروا الى نسبة تنفيذ موازنات المحافظات لعام 2018 وتوزيع المخصصات على القطاعات والتنسيق مع المركز والخطط الإستراتجية وفروقات في تقدير كلف المشاريع الراسمالية ضمن موازنة 2018.
فيما اكد اعضاء مجلس محافظة الكرك ان محافظة الكرك تعتبر من المحافظات المتميزة، الا انها محرومة من المنح الخارجية اسوة بباقي المحافظات.
وقال اعضاء المجلس ان المنح الخارجية لم تشمل الكرك بالرغم من الفقر والبطالة وقلة الموارد بالاضافة الى ان موازنة محافظة الكرك للاعوام 2018 و2019 لم ترتقي الى المستوى المطلوب ولم تراع الاسس والمعايير من حيث الفقر والبطالة وعدد السكان والمساحة وعدد المنشآت الصناعية في المحافظة بالرغم من وجود 7 الوية و3 اقضية و10 بلديات.
واشاروا الى ان التفاوت وعدم العدالة في التنمية الاقتصادية بين المحافظات الأمر الذي يؤكد ضرورة تعزيز عملية التخطيط الممنهج وتوزيع المنح وفق اسس عادلة وشفافة.
واستعرض اعضاء محافظة الكرك المنح والمشاريع الموزعة على بعض المحافظات.
وشددوا على ضرورة عمل خطة لتنمية محافظة الكرك بالشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص والمختصين في التنمية للنهوض بواقع الكرك.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش