الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الحلم الكبير والمقلاة الكبيرة

رمزي الغزوي

الأحد 3 شباط / فبراير 2019.
عدد المقالات: 1974


لربما ولى عهد كان يتحتّم فيه على البلادِ الصغيرة، أن يكون لها شاعر كبير، يطرز اسمها في الآفاق والأعماق. فنحن في زمن مركول مستطير؛ تحكمه المستديرة وتسحره، وتأخذ بخطمه وزمامه. نحن في زمن كرة طوعت السياسة وساستها، وأكلت الاقتصادات ولاكتها. فيكفي لبلد مهما كان نزيراً، أن يكون له فريق بطل يكسب الكؤوس؛ فترتفع الرؤوس.
كتبت في هذه الزاوية عن قطر، حين حظيت بشرف تنظيم كأس العالم 2022م. وتنبأت أن يكون لها شأن كبير، فهي قد مدت أحلامها، وارتفعت بها، في وقت ما زالت فيه كثير من الدول ترمي وتزيح عنها الطموحات الكبيرة؛ بحجة أنها لا تستطيع أن تضطلع بها. قطر كبّرت مقلاتها؛ لتنال السمكة الكبيرة. بعد إصرار وتخطيط وجهد ومثابرة.
نفرح للأشقاء القطريين، ونحتفي معهم بالحصول على كأس آسيا لكرة القدم. فهذا الحلم كان عصيّاً، حتى على الورود في المنامات العميقة لدولة صغيرة، كبرتها همتها، وارتفعت بها.
رأينا أول أمس، كيف أن الشعوب العربية في غالبها لديها استعداد فطري، أن تحتفي بإنجازات بعضها البعض. لكن السياسة جدران سوداء، تحجب عنا هذه المآلات والآمال والأفراح. ففي الأصل أن الرياضة عامل تجميع ووحدة، لا عامل تفريق وبغضة. وهي طريقة نقبل فيها الآخر، ونعترف بإنجازه. عالم الكرة عالم يكاد يختصر قانون المزرعة البشري: من زرع حصد.
احتفلت مع عائلتي بالفوز الممزوج بنكهة الدموع، وبلثغة تحقيق الأماني. فكم جميل أن ترى حلماً يكبر بين يديك، كنت غرسته برعماً تكاد لا تبصره العيون. وكم جميل أن تكون من الذين يرمون بسهمهم إلى أبعد نجم في سمائك، فإن لم تصبه، أصبت قمة الجبل.
لا يحق لأحد أن يتحجج بعد اليوم بمقلاته الصغيرة، وأنه سيمد رجليه على طول لحافه وفراشه، وأنه سيمشي الحيط الحيط، ويقول يا رب الستر. وربما لا يحق لأحد أن يقلل من قيمة الحلم في حياته، سواء على المستوى الشخصي أو الدولي. 
ونحن على هذا الدرب سائرون. درب مشروعية الحلم، وتكبير المقلاة، والمد بالنظرات وتطوييييييل الفراش. فلدينا كل مقومات الأحلام/ الإنجازات الكبيرة. فقد علينا أن نفتح عيوننا وننهض لتحقيقها وصناعتها وتثبيتها. فكل الأشياء العظيمة لا تبدأ إلا بحلم. ولدينا الكثير من براعم الأحلام لنزرعها.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش