الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«فيلادلفيا» تحتفي والسفارة الصينية بعيد الربيع الصيني

تم نشره في السبت 2 شباط / فبراير 2019. 12:00 صباحاً



عمان- حسام عطية

مع حلول عيد الربيع الصيني التقليدي لعام 2019، نظمت جامعة فيلادلفيا الأردنية فعاليات ثقافية تحت عنوان « طريق الحرير يربط بين القلوب»، برعاية مشتركة من قبل السفارة الصينية في الأردن، ومكتب الهان بان (مقر معهد كونفوشيوس الصيني) ،ومعهد كونفوشيوس فيلادلفيا.
وحضر الفعالية السفير الصيني لدى الأردن بان وي فانغ، ومستشار فيلادلفيا الدكتور مروان كمال ورئيس جامعة فيلادلفيا الدكتور معتز الشيخ سالم، وعدة شخصيات صينية وأردنية من أوساط مختلفة، إضافة إلى أعضاء الهيئة التدريسية والطلاب بالجامعة وغيرهم من  ضيوف السفارة الصينية والجامعة، وجمهور كبير من الجالية الصينية والمهتمين من متذوقي الفن والثقافة الصينية.
وقال السفير الصيني لدى الأردن بان وي فانغ إن العلاقات بين الصين والاردن تنمو بشكل سريع خاصة في مجال الثقافة والتعليم والطاقة والتجارة والاستثمار والمجالات الاخرى، وإن سنة 2018 شكلت علامة بارزة في تطور ونمو العلاقات الصينية الاردنية على مختلف الأصعدة، فيما احتفال السنة المقبلة سيكون في المركز الثقافي الصيني الذي يتم العمل على إقامته .
وخلال الفعالية التي دامت ساعتين، قام الأساتذة والطلاب في معهد كونفوشيوس بجامعة فيلادلفيا بتقديم عروض في الشعر والتاي تشي والخطابة باللغة الصينية، إلى جانب عروض في العزف على الآلات الموسيقية والرقص والغناء.
ومن التقاليد الصينية التي تحرص عليها الدولة ويحبها الشعب كثيرا إقامة حفل  سنوي للاحتفال بهذه المناسبة المهمة، حيث لقد أصبح حفل محطة تلفزيون الصين المركزي بمناسبة عيد الربيع حدثا بالغ الأهمية يترقبه الجمهور الصيني بشغف كبير، وواحدا من البرامج التي تحظى بشعبية عارمة ويسجل اعلى نسبة مشاهدة فى العالم حيث يتابعه بشغف مئات الملايين من المتفرجين المتحمسين فى الصين الذين يتسمرون امام شاشات التلفاز استقبالا للسنة الجديدة، وقد أصبحت متابعة حفل عيد الربيع التلفزيوني السنوي نشاطا لا غنى عنه لدى الشعب الصيني لقضاء عيد الربيع. ندعوكم إلى مشاهدة هذ الحفل للتعرف على خصائص الأعياد التقليدية الصينية والتمتع بالثقافة الصينية.
وتعد الصين ثاني أكبر شريك اقتصادي للأردن وأكبر جهة مصدرة له حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين خلال العام الماضي نحو ثلاثة مليارات دولار، وان الاردن والصين ينتميان إلى الدول النامية وان الثقة المتبادلة بيننا في المجال السياسي وتطوير علاقات الصداقة تسهم في تعزيز قضايا السلام والتنمية في المنطقة وانني على استعداد لمواصلة بذل الجهود المشتركة مع جلالتكم لنفتح افاقا مستقبلا لمزيد من التعاون بين البلدين.
يذكر ان طريق الحرير (بالصينية التقليدية، بالصينية المبسطة، هي مجموعة من الطرق المترابطة كانت تسلكها القوافل والسفن وتمرّ عبر جنوب آسيا رابطةً تشآن (والتي كانت تعرف بتشانغ آن) في الصين مع أنطاكية في تركيا بالإضافة إلى مواقع أخرى، وكان تأثيرها يمتد حتى كوريا واليابان، أخذ مصطلح طريق الحرير من الألمانية (زايدنشتراسه Seidenstra?e)، حيث أطلقه عليه الجغرافي الألماني فرديناند فون ريتشهوفن في القرن التاسع عشر، كما كان لطريق الحرير تأثير كبير على ازدهار كثير من الحضارات القديمة مثل الصينية والحضارة المصرية والهندية والرومانية حتى أنها أرست القواعد للعصر الحديث، يمتد طريق الحرير من المراكز التجارية في شمال الصين حيث ينقسم إلى فرعين شمالي وجنوبي، يمر الفرع الشمالي من منطقة بلغار- كيبتشاك وعبر شرق أوروبا وشبه جزيرة القرم وحتى البحر الأسود وبحر مرمرة والبلقان ووصولاً للبندقية، أما الفرع الجنوبي فيمر من تركستان وخراسان وعبر بلاد ما بين النهرين والعراق والأناضول وسوريا عبر تدمر وأنطاكية إلى البحر الأبيض المتوسط أو عبر دمشق وبلاد الشام إلى مصر وشمال أفريقيا.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش