الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

باحثو دفائن وعابثون يعيثون خرابا بمقام النبي الخضر في بيت راس

تم نشره في الأحد 27 كانون الثاني / يناير 2019. 10:49 صباحاً

بني كنانه - الدستور – بكر محمد عبيدات

 

في الزاوية الشمالية الغربية من منطقة بيت راس التابعة لبلدية اربد الكبرى , وفي سفح الوادي الغربي لها , يربض مقام للنبي الخضر -  عليه السلام - وقد تُرك لأيدي العابثين والباحثين عن الدفائن والحجارة الثمينة , فعاثوا به خرابا وتهديما.

" الدستور " قامت بزيارة الى هذا المقام  والتقت بعدد من المجاورين والذين أكدوا على ضرورة العمل على حمايته من أيدي العابثين والباحثين عن الذهب والدفائن والحجارة التي يعتقدون بانها موجودة في ذلك المقام, وأنهم وجدوا في هذه الحجارة طلبهم وفيها من الميزات ما يأتي ومطلبهم .

ولفتوا بأن هذا المقام والذي غابت عنه كافة أنواع الاهتمام من قبل الجهات المعنية , اللهم الا من بضع إشارات تعريفية به , بعضها وضع على الشارع الرئيس, والأخر بالقرب منه, وهو من الأماكن المقدسة عند المسلمين وغيرهم ممن يعتنقون ديانات أخرى .

وأوضحوا بأن منطقة بيت راس تعتبر من الأماكن الأثرية المهمة , الا أن معظمها لا زال حبيس التراب ولم تجد بعد من ينثر عنها غبار السنين ويعيد لها القها , ويعيد الزيت ليدور في جنباتها المتعبة من عقوق المسؤولين واهلها . 

وأشاروا بأنه بات على الجهات المعنية ضرورة العمل على القيام بالمسؤوليات المنوطة بها, كل ضمن المسؤوليات التي حددتها له القوانين والتعليمات والانظمة, وأهمية ردع الباحثين عن الدفائن و" تجار الحجارة " , وان يتم إبرازه بالشكل الذي يليق به وإكراما لأحد أنبياء الله – رضي الله عنه وأرضاه وسائر انبياء الله ورسله الكرام .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش