الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تأهل شاق للأرجنتين أمام كولومبيا

تم نشره في الأحد 28 حزيران / يونيو 2015. 03:00 مـساءً

    فينا ديل مار  -  تأهلت الأرجنتين إلى قبل نهائي كأس كوبا أمريكا لكرة القدم بعد فوزها 5-4 بركلات الترجيح على كولومبيا وبعدما سيطر التعادل على المباراة على مدار 90 دقيقة.
وسجل كارلوس تيفيز الركلة السابعة الحاسمة للأرجنتين بعدما أهدر منتخب بلاده فرصتين لحسم اللقاء في الركلتين الخامسة والسادسة عن طريق لوكاس بيليا وماركوس روخو.
 وجاءت الركلة الحاسمة لتيفيز بعد أربع سنوات من إهدار ركلة ترجيح أطاحت بالأرجنتين من كأس كوبا أمريكا.
 وستلعب الأرجنتين - التي لم تحرز لقب كوبا أمريكا منذ 1993 - في الدور قبل النهائي مع البرازيل أو باراجواي.
 وقال تيفيز عقب تسجيل الركلة الحاسمة ما حدث قد انتهى وسيحتفل اللاعبون لأننا لعبنا بشكل رائع وأنا فخور جدا بالوجود مع هذه التشكيلة. الوصول إلى هنا يعني أننا نؤدي بشكل رائع.
 وظهرت مشاعر لاعبي الأرجنتين مختلفة عما كانت عليه منذ أربع سنوات عندما خسر الفريق في دور الثمانية أمام أوروجواي بنفس نتيجة في ركلات الترجيح.
وفي الوقت الذي سجل فيه تيفيز الركلة الحاسمة كان ديفيد أوسبينا حارس مرمى كولومبيا أبرز لاعبي الفريقين وأنقذ العديد من الفرص الخطيرة طوال اللقاء.
وتصدى أوسبينا حارس مرمى أرسنال لفرصتين متتاليتين في الدقيقة 25 عندما قفز ليتصدى بقدمه لمحاولة من سيرجيو أجويرو قبل أن يقفز ويبعد ضربة رأس من ليونيل ميسي الذي تابع الكرة الأولى.
كما نجح أوسبينا في إبعاد كرة من ضربة رأس من نيكولاس أوتاميندي قبل نحو عشر دقائق من نهاية المباراة لتصطدم بالقائم ثم تمكن زميله خيسون موريو من إبعاد الكرة من على خط المرمى.
وستقام المباراة الأخرى في قبل النهائي بين تشيلي وبيرو.

ميسي: ما حدث أمام مرمى كولومبيا لا يصدق!
أكد ليونيل ميسي أن الأرجنتين لعبت مباراتها الأفضل في كوبا أمريكا، لكنه أبدى أسفه لفرص التهديف التي أهدرت أمام كولومبيا، المنافس الذي تفوق عليه راقصو التانجو بركلات الترجيح 5-4 بعد التعادل السلبي في الوقت الأصلي.
وقال ميسي في تصريحات تليفزيونية بعد بلوغ قبل النهائي البطولة القارية المقامة في تشيلي: «كانت مباراتنا الأفضل في هذه الكأس، ما حدث لا يصدق، فقد لاحت لي فرص مؤكدة للتسجيل، ولم أتمكن من إدخال الكرة».
وضاعت أقرب تلك الفرص، من رأسية في حلق المرمى خلال الشوط الأول، بعد تصد خرافي للحارس الكولومبي ديفيد أوسبينا لاعب آرسنال الانجليزي.
ماسكيرانو: قطعنا خطوة عملاقة
    مدن - أثنى خافيير ماسكيرانو على أداء المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم بعد التأهل من خلالها إلى الدور قبل النهائي للبطولة، لكنه اعترف بأنه كان عليهم المعاناة حتى النهاية في ركلات الترجيح لمباراة كانوا يستحقون فيها فوزا مبكرا كثيرا.
وقال لاعب برشلونة عقب مباراة دور الثمانية التي تغلبت فيها الأرجنتين على كولومبيا في فينيا ديل مار التشيلية: «لا بد من المضي على نفس هذا الخط، الفريق قطع خطوة عملاقة».
واعترف بأن المنافس صعب الأمور على كتيبة التانجو، رغم غياب اثنين من أهم اللاعبين عن خط الوسط الكولومبي، لكنه نبه إلى أن اجتهاد الفريق الأرجنتيني كله أمال الكفة لمصلحتهم، رغم عدم تمكن زملائه من استثمار فرص التهديف العديدة التي لاحت لهم.
وقال ماسكيرانو: «كان علينا أن نعاني حتى النهاية في ركلات الترجيح، لمباراة كنا نستحق الفوز بها قبل ذلك بكثير».
وبرر تفوق الأرجنتين خلال المباراة، باستحواذها على الكرة وإفساد تحركات الكولومبيين.
مارتينو يرفض التعليق على الحكم ويشيد بأداء لاعبي الارجنتين
أكد المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني لكرة القدم خيراردو مارتينو إنه لم يكن من العدل الوصول إلى ركلات الترجيح أمام كولومبيا، في دور الثمانية لبطولة (كوبا أمريكا 2015) بتشيلي، لأن فريقه كان أفضل من منافسه على مدار التسعين دقيقة.
وقال مارتينو في مؤتمر صحفي عقب اللقاء: «الآن كل ما هو قادم صعب لأننا في بطولة صعبة للغاية، لكن لدينا مجموعة استثنائية من حيث اللعب والشجاعة».
وأبرز أن: «كولومبيا لم تتح لها سوى فرصة واحدة للتسجيل، فضلا عن أن حارسها ديفيد أوسبينا كان أفضل من في اللقاء».
وأضاف أنه: «لم يكن يتخيل الطريقة التي سيحضر بها إلى المؤتمر الصحفي، إذا لم تكن الأرجنتين قد حققت الفوز».
وأوضح: «قبل ركلات الترجيح قلت لهم إننا سنفوز، لم يكن بإمكاني أن أقول لهم العكس، لكن المؤكد أنهم قاموا بعمل رائع».
وأشار إلى أنه لا يرغب في الحديث عن الحكم لأنه يشعر بالسعادة نتيجة الفوز، لكنه طلب من الصحفيين فعل ذلك: «عليكم أنتم الحديث عن الحكم».
وقال مارتينو: «يصعب علينا تحقيق الفوز لأننا نهدر الفرص، لكن من حيث التنظيم وحيازة الكرة كنا جيدين أمام منافس لم يكن في نفس المستوى الذي قدمه في المونديال».
وأوضح: «اليوم كان سيفيدنا التمديد لوقت إضافي»، معتبرا أن كولومبيا لم تكن ترغب في تقديم مباراة كالتي لعبتها.
واختتم كلامه بقوله: «السبب في ذلك أن الأرجنتين أجبرتها على خوض المباراة بطريقة مختلفة».
يكرمان: كولومبيا لا تزال في مرحلة التطور
ثمن خوسيه بيكرمان المدير الفني للمنتخب الكولومبي لكرة القدم الجهد الذي بذله فريقه للوصول إلى ركلات الترجيح أمام منافس بقوة المنتخب الأرجنتيني.
وقال بيكرمان بعد المباراة التي أقيمت على ملعب ساوساليتو في مدينة فينيا ديل مار: «عانينا من صعوبات منذ البداية لأننا فقدنا العديد من الكرات، لذلك حاولنا التكيف رغم خسارة مهاجم مثل تيو جوتييريز في منتصف الشوط الأول، وفي الشوط الثاني تحسنا».
وتابع بيكرمان: «لسنا سعداء بتسجيل هدف وحيد في كوبا أمريكا، لكننا لم نكن موفقين، وندرك أن الأرجنتين قدمت مثل هذه المباراة لأننا سمحنا لها بالسيطرة على الكرة».
كما شدد على أن لاعبيه قاموا بما هو ممكن، عبر جهد كبير وأبرز أن الفعالية غابت عنهم في تنفيذ ركلات الترجيح.
وأضاف: «آسف، دون التشكيك بعدالة النتيجة أو بأداء الأرجنتين، لأننا فقدنا كرات كثيرة، معتادة في طريقة لعبنا، وبهذا الفقدان المستمر من السهل للغاية التعرض للخطورة أمام منافس بالمهارة الفردية للأرجنتين».
وحذر من أن فريقه لا يزال في مرحلة تطور، كما أبدى أسفه لأن الإصابات والإيقافات تسببت في غياب لاعبين مهمين عن المنتخب الكولومبي.
وقال: «الإصابات والإيقافات تسببت في خسارتنا للاعبين مهمين، حاولنا تعويض الأمر وأحيانا لا تكفي فكرة جيدة للقيام بذلك، في ظل عدم سيطرتنا على الكرة لم نحقق الهدف».
وتابع بيكرمان: «كل ذلك لا يمنع الاعتقاد بأن البطولة كانت تجربة جيدة، رغم أن المؤكد أننا واجهنا فيها العديد من الظروف السلبية». (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش