الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

استعادة الثقة بالحكومة

تم نشره في الأربعاء 26 كانون الأول / ديسمبر 2018. 12:00 صباحاً
أ.د. أمين المشاقبة

 إن جلّ ما يتضح من الشارع الأرني أن هناك فقدانا للثقة بالحكومات المتعاقبة وهذا متراكم وليس آنيا، فالثقة في معناها العام هي علاقة اعتماد بين اثنان الشخص المؤتمن عليه من المفترض أن يفي بوعوده وهي رمز وقيمة أخلاقية وايفاء بالوعود، وتتضمن عدم الشك، ولغويا تعني الائتمان، وفي لسان العرب وثق به أي ائتمنه وتعني صحة الشيء وصدقه وتأتي من تكرار ثبوت صحة الشيء وتكراره وتزول أو تنعدم من تكرار عدم صحته وصدقه وبالبرهان، ووجود مفهوم الثقة يعزز مفهوم الطاعة والانضباط والوحدة، وزعزعة الثقة تؤدي الى الخلل في كيان الأمة والدولة والمجتمع ويؤدي الى الانقسام والتشرذم والتفكك وعليه فإن كثيرا من الحكومات السابقة فشلت تماما في تعزيز ثقة الجماهير بها وعدم قدرتها على الوفاء بوعودها وغياب الصدقية وعدم القدرة على التعاطي مع التحديات وحاجات الناس، فكل الوعود التي أطلقت لم تقدم شيئا للمواطن الواعي المدرك الذي يسعى أو يحس تحسنا في أوضاعه الاقتصادية، والاجتماعية وحتى السياسية فالفشل وعدم الانجاز أدى الى فقدان مصداقية حكومات ورجالاتها. البطالة في ازدياد، والفقر لم يعد جيوبا، والمستوى المعيشي تردى، والجرائم الاجتماعية زادت والغلا والتضخم في ارتفاع والمداخيل والرواتب في تناقص وغيرها من التحديات والمشاكل التي لم يوضع لها حلول، ومن هنا فقدت الجماهير ثقتها بالحكومات اذ سقطت القيمة الرمزية وزاد الشك والتشكيك، وأعتقد أن د. الرزاز رجل نظيف وغير ملوث وحتى يستعيد ثقة الجماهير لا بد من العمل والأداء المميز والانجاز الذي ينعكس على حياة الناس فالثقة من الممكن استعادتها بالانجازات والأداء المتميز، وصدقية الحكومة في اعمالها ومشاريعها وقراراتها، فالمصداقية في القول والفعل معا هي مفتاح ارجاع الثقة بالحكومة، وبالمثل الشعبي لا بد من « أن تحط على النار « المواطن يريد أن يرى مصداقية الحكومة عمليا بما ينعكس على موائده وحياته اليومية بعيدا عن الوعود الكلامية الوهمية يريد أن يرى جهودا عملية لحل مشاكله ويلمس ذلك، من دون هذا سيبقى فقدان الثقة قائما واجواء الشك والتشكيك تخيم على الجميع، فالمطلوب، أداء متميز، انجازات، صدق ومصداقية وعمل دؤوب يشعر به الجميع وهذا يتطلب رؤية ونهجا جديدا، ورجالا عمليين مخلصين مؤمنين بالمصلحة الوطنية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش