الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إطلاق مشروع الأجر مقابل العمل لتوفير 40 فرصة عمل بالطفيلة

تم نشره في الثلاثاء 11 كانون الأول / ديسمبر 2018. 12:00 صباحاً


الطفيلة - سمير المرايات
أطلقت منظمة «اركس ارتشي» الإيطالية للثقافة والتنمية بالتعاون مع بلدية الطفيلة الكبرى مشروع الأجر مقابل العمل لجهة توفير 40 فرصة عمل مؤقتة لمدة ثلاثة أشهر لأبناء قصبة الطفيلة واللاجئين السوريين المقيمين في الطفيلة في عدة مجالات خدمية ومكتبية.
وخلال لقاء نظم في قاعة مؤسسة اعمار الطفيلة امس لتقديم طلبات التوظيف في مشروع العمل مقابل الأجر، تحدث فريق من المنظمة حول مشروع الأجر من اجل العمل الرامي إلى الحد من البطالة بين صفوف الشباب، مشيرين الى أن المشروع سينفذ في قصبة الطفيلة لتوظيف 20 شابا وفتاة في المرحلة الأولى ومثلها في المرحلة الثانية للعمل في مجالات أعمال ترميم وصيانة المرافق العامة كالحدائق والمدارس ورياض الأطفال والمقابر والشوارع إضافة لإعمال تنظيف وصيانة الجمعيات والمرافق العامة، فيما سيكون عمل الفتيات ضمن الأعمال المكتبية في بلدية الطفيلة ومناطقها الخمس.
وبينوا ان المشروع سيطال منطقة بصيرا لتوفير نحو 35 فرصة، مشيرين الى ان المشروع جاء نحو « العمل سويا من اجل تسهيل الوصول للعمل والانخراط في سوق العمل للنساء والرجال من اللاجئين السوريين والأسر الأردنية الأكثر هشاشة وفقرا في محافظتي الطفيلة والعقبة « فيما سيكون العمل بواقع 16 «يوم عمل» في الشهر.
وتحدث فريق المنظمة حول المعايير المطلوب توفرها لدى المتقدمين للعمل والشروط المطلوب والتي من ضمنها ان لا يتجاوز دخل الأسرة الشهري مبلغ 240 دينارا أردنيا، وان لا يقل عمر المتقدم أو المتقدمة للعمل عن 18 عاما، مع الأولوية للأسر التي يوجد فيها أشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة وللأسر التي يوجد فيها أفراد تزيد أعمارهم على 60 عاما ولديها أطفال، وللأسر غير المسجلة في مؤسسة الضمان الاجتماعي ولا تحصل على أي مساعدات مالية من وزارة التنمية الاجتماعية.
وأوضحوا في اللقاء أن فرص العمل ستمنح للأسر التي يزيد عدد أفرادها على أربعة أشخاص، والأسر التي يوجد فيها أفراد يحملون شهادات جامعية ولم تسنح لهم فرص عمل سابقا، وللأسر التي يكون معيلها عاطلا عن العمل ولم تسنح له اي فرصة عمل لفترة طويلة سابقا، كما تعطى الأولوية للعامل أو العاملة الذين في أسرهم مرضى وبحاجة لعلاج دائم، وللنساء الأرامل ومن يُعنّ أسرهن ويعانين من ظروف اقتصادية صعبة.
وبين مدير وحدة التنمية في بلدية الطفيلة الكبرى محمد الحناقطة أن نحو 280 شخصا من قصبة الطفيلة من العاطلين عن العمل تقدموا بطلبات للعمل في هذا المشروع.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش