الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جلسة تناقش انشاء سجل موحد للصحة الإنجابية في محافظة المفرق

تم نشره في الاثنين 10 كانون الأول / ديسمبر 2018. 04:16 مـساءً

المفرق - الدستور

 عقدت الشبكة الشرق أوسطية للصحة المجتمعية ​​(امفنت)  بدعم من مركز بحوث التنمية الدولية (IDRC) كندا وبالتعاون مع وزارة الصحة، جلسة لعرض ملخص نتائج تحليل الوضع الراهن لانشاء السجل الموحد للصحة الإنجابية في محافظة المفرق.

ويعتبر السجل الموحد للصحة الإنجابية المزمع إنشاؤه في محافظة المفرق نظاما لجمع المعلومات الصحية ويهدف إلى تحسين وسهولة الحصول على البيانات الصحية للأم والطفل وذلك في إطار تعزيز استجابة نظام الرعاية الصحية.

وعقدت الجلسة بحضور ومشاركة مدير برنامج الاقتصادات الشاملة في مركز بحوث التنمية الدولية الدكتور أرجان دي هان، ومساعد الامين العام في وزارة الصحة الدكتور أيوب السيايدة، والمدير التنفيذي لامفنت الدكتور مهند النسور.

وحضر الاجتماع ممثلون عن منظمة الصحة العالمية والسفارة الكندية في الأردن ووزارة الصحة وصندوق الأمم المتحدة للسكان والمجلس الأعلى للسكان واللجنة الوطنية الأردنية لشؤون المرأة.

 

واشتملت المرحلة الأولى من هذا المشروع على تنفيذ بحث استطلاعي في محافظة المفرق لاستكشاف فوائد إدخال وتنفيذ السجل الموحد اضافة إلى إجراء تحليل لتقييم الوضع الراهن لطرق التسجيل المستخدمة حاليا وأنواع الرعاية المقدمة ومدى توافر الموارد في جميع المنشآت الصحية في المحافظة إلى جانب عقد حلقات الاستماع إلى التغذية الراجعة من مجموعات معينة بعد اطلاعها على البيانات والتحليلات.

وتبع عرض نتائج التحليل وضع عدد من التوصيات تضمنت ضرورة بناء قدرات الموارد البشرية وتعزيز التواصل في مجال الصحة وتحسين البنية التحتية وامكانية الوصول إلى الشبكة اضافة إلى تنسيق الجهود المشتركة بين القطاعات وتشكيل لجنة وطنية توجيهية للصحة الإنجابية.

 وقال د. النسور أن "إنشاء السجل الموحد للصحة الإنجابية في المفرق يمثل عاملا أساسيا في تعزيز صحة الأم والطفل في منطقة تمتاز بالتنوع من حيث المجتمعات المحلية المتواجدة فيها والجهات التي تقدم الخدمات الصحية، ون إنشاء هذا السجل في الأردن سيؤدي إلى تحسين نوعية الخدمات المقدمة لصحة الأم والطفل".

 ومن جانبها، قالت  السيدة باربرا شانستون المدير التنفيذي لمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا ان المتظمة تستثمر  في  قدرات الباحثين في البلدان ذات الدخل المنخفض والمتوسط ​​لتمكينهم من التعامل مع تحديات التنمية الحرجة المتعلقة بالصحة والتعليم والعمل والزراعة.

واضافت ان المشروع يهدف الذي يتم عرضه اليوم إلى القاء الضوء على المزيد من الأدلة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حول الدور  الهام التي تقوم به نظم المعلومات صحية الأفضل في الحصول على نتائج صحية أفضل.

ومن ناحيته قال مساعد الأمين العام للرعاية الصحية الاولية في وزارة الصحة الدكتور أيوب السيايدة ان اﻟﺳﺟل سيوفر اﻟﻣؤﺷرات اﻟﻼزﻣﺔ ﻟﻟﻧظﺎم اﻟﺻﺣﻲ، وھﻲ اﻟﻣؤﺷرات اﻟرﺋﯾﺳﯾﺔ اﻟﺗﻲ ﺳﯾﻌﺗﻣد ﻋﻟﯾﮭﺎ ﺗﻘﯾﯾم ﻧظﺎﻣﻧﺎ اﻟﺻﺣﻲ ﻓﻲ ﻣﺟﺎﻻت اﻟﺻﺣﺔ اﻹﻧﺟﺎﺑﯾﺔ.

واضاف انه نظراً للعدد الكبير من اللاجئين السوريين في محافظة المفرق، فسيتم تصميم السجل ليخدم كلا من اللاجئين وغير اللاجئين بهدف تلبية الاحتياجات الصحية المختلفة والسياقات الاجتماعية لمختلف المجموعات.

واشار ان المشروع سيقوم بتطوير نظام تسجيل إلكتروني موحد باستخدام النهج التشاركي والمبادئ التوجيهية المعمول بها لدى منظمة الصحة العالمية. 

 وذكر ان إنشاء السجل الموحد إلى تحسين نوعية وتوقيت بيانات الصحة الإنجابية وتحسين التكامل والعمل المشترك بين مختلف المنشآت الصحية وتعزيز نظام الإحالة وزيادة قدرات صانعي القرار ومقدمي الخدمات لاستخدام البيانات الصحية والخطط ذات التكاليف المحتسبة لتوسيع نطاق الجهود في مجال تنفيذ السجل الموحد لتشمل مناطق ومحافظات أخرى من الاردن.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش