الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

السلط: أولياء أمور يحتجون على قرار يقضي بهدم جزء من مدرسة البشيري

تم نشره في الأربعاء 5 كانون الأول / ديسمبر 2018. 12:00 صباحاً


السلط – رامي عصفور
عبر اولياء امور وطلاب وطالبات في مدرسة البشيري التابعة لمديرية التربية والتعليم في السلط في منطقة السرو بمحافظة البلقاء عن صدمتهم واستهجانهم لقرار صدر بحق المدرسة يقضي بهدم جزء منها.
واشاروا في عريضة قدموها لوزارة التربية والتعليم وحصلت « الدستور « على نسخة منها ان قرار هدم جزء من المدرسة سيؤدي الى اغلاقها وتشتيت طلبتها من خلال توزيعهم على مدارس اخرى كما سيسبب معاناة كبيرة لهم ولذويهم كون اقرب مدرسة لمنطقتهم تبعد مسافة لا تقل عن 10 كم، ومما يزيد الامور سوءا عدم توافر مواصلات من منطقتهم الى تلك المدارس.
وكان احد جيران المدرسة رفع دعوى ضد المدرسة بحجة توسعة الشارع المار بين المدرسة وارضه.
وتم توقيع عريضة لمنع قرار الهدم، وبحسب العريضة فان هذه المدرسة هي الوحيدة في المنطقة وهي تخدم مجموعة كبيرة من الطلاب الذين كانوا على امل ان يتم توسيع المدرسة بدلا من هدمها، وفي حال تنفيذ القرار سيضطرون للذهاب الى مدارس بعيدة.
وطالب اولياء الامور الموقعون على العريضة مديرية التربية والتعليم لمنطقة السلط ايجاد بديل للمدرسة قبل تنفيذ قرار الهدم من خلال بناء مدرسة جديدة او توفير مبنى للمدرسة الحالية، علما ان مساحة الارض التي تقع عليها المدرسة الحالية تبلغ 13 دونما، مطالبين باستغلال تلك الارض لبناء مبنى جديد يعوض ما سيتم هدمه. واضافوا في العريضة ان هذه المدرسة هي المدرسة الحكومية الوحيدة في المنطقة ويبلغ عدد طلبتها 142 طالبا وطالبة ولا يوجد بديل لها، كما لا تتوافر مواصلات تخدم اهالي المنطقة؛ ما يشكل معاناة يومية وكلفة مادية في حال تنفيذ قرار الهدم وإغلاق المدرسة.
مدير التربية والتعليم لمنطقة السلط الدكتور توفيق المراعية اكد لـ»الدستور» ان الأولوية لدى وزارة التربية والتعليم ستكون مصلحة الطلبة في الدرجة الاولى، وانه لن يتم اتخاذ اي اجراءات تسبب الحاق الضرر بهم.
واضاف ان مديرية التربية تواصلت مع كوادر محافظة البلقاء ومجلس المحافظة وبلدية السلط الكبرى للتوصل الى حلول توافقية بحيث يتم توسعة الشارع لضعف مساحته الحالية ويتم هدم فقط السور المحيط بالمدرسة، وهذا الحل يلقى القبول عند هذه الجهات التي تسعى للخروج من هذه المشكلة باقل الخسائر.
واضاف انه يتعهد شخصيا لطلبة واولياء الأمور انه لن يتم الحاق الضرر بمصلحة الطلاب، وفي حال تم تنفيذ الهدم لن يتم ذلك قبل ان يتم تامين حلول بديلة وتامين مواصلات للطلبة، مشيرا الى ان المديرية ستقوم باستملاك قطعة ارض في المنطقة قريبة من المدرسة الحالية من اجل اقامة مدرسة ثانوية شاملة عليها.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش