الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الـرزاز: الحكومـة تبحـث دراسـة كفالتهـا للشركـات الناشئـة للدخـول في العطاءات الدولية

تم نشره في الاثنين 26 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 12:00 صباحاً

عمان- لما جمال العبسة
قال رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز ان قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يتداخل بشكل كبير مع اولويات الحكومة التي اطلقتها للعامين المقبلين وتنفيذ البنود والبرامج التي تتضمنها.
واضاف رئيس الوزراء  خلال لقاء حواري مع جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات «انتاج»  ان محاور اولويات الحكومة   تأتي كخطوة اولى على طريق مشروع النهضة الوطني الذي يهدف الى توظيف طاقات الاردنيين وتلبية طموحاتهم نحو مستقبل افضل .
ولفت رئيس الوزراء خلال اللقاء الحواري بحضور عدد من الوزراء واعضاء جمعية انتاج، ان تنفيذ محاور دولة القانون والانتاج والتكافل  ترتبط بإجراءات تنفذ بدعم من قطاع تكنولوجيا المعلومات سواء ما يتعلق بالمساءلة ومحاربة الترهل الاداري والفوترة والتهرب الضريبي وتصدير السلع والخدمات الالكترونية وتطوير القضاء وتبسيط الاجراءات وغيرها من الاجراءات التي تحتاج للاتمتة .
واكد رئيس الوزراء ادراك الحكومة لأهمية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وضرورة دعمه للتغلب على التحديات التي تواجهه .
واعلن الرزاز بهذا الصدد ان مشروع قانون ضريبة الدخل يمنح اعفاءات للأرباح الرأسمالية  للشركات الناشئة لمدة 15 عاما من تاريخ الانشاء بهدف توفير البيئة المحفزة  وضمان عدم هجرتها لخارج البلد اضافة الى تخفيض ضريبة الدخل على القطاع من 20 بالمائة الى 5 بالمائة .
ولفت الى انه سيتم اعادة النظر بالضرائب التي تدفعها شركات الاتصالات ضمن اعادة دراسة العبء الضريبي الكلي خلال الربع الاول من العام القادم  مشيدا بالتزام شركات الاتصالات الثلاث بعدم رفع الكلف على المواطن .
كما اكد اهمية دعم شركات الاتصالات ومنحها الحوافز اللازمة لتعزيز استثماراتها في التقنيات الجديدة  بما فيها خدمة الجيل الخامس .
وأعلن الرزاز، عن نية الحكومة لدراسة التعديلات القانونية اللازمة لتمكين الحكومة من كفالة الشركات الناشئة الأردنية التي ترغب بالدخول في العطاءات .
وأشاد  بدور جمعية انتاج كمنصة حقيقية تدعم القطاع في القضايا الرئيسية، معتبرا ان الجمعية نموذج يجب ان يتكرر في كافة القطاعات الاساسية .
وبالنسبة لمجلس المهارات القطاعية الذي قامت انتاج بالإعلان عنه مؤخرا، أكد الرزاز على اهمية مجلس المهارات القطاعية، وذلك لربط مخرجات التعليم مع احتياجات سوق العمل.
وبالنسبة لريادة الاعمال، أشار الدكتور الرزاز الى أهمية الوصول الى الشباب المبدع، لاسيما في المحافظات في ظل وجود صناديق مالية تدعم الريادة .
وحول تضمين الإعفاءات في بنود قانون ضريبة الدخل، أكد الرزاز انه لا يجوز اقحام كافة التفاصيل في القوانين، مشيرا الى امكانية استبدال التعليمات بأنظمة ثابتة لا تتغير مع تغير الحكومات .
وبدره قال وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المهندس مثنى غرايبة، ان حضور رئيس الوزراء لهذا اللقاء، يؤكد التزام الحكومة في دعم القطاع، معلنا ان الوزارة طرحت عطاء لبناء منصة للبيانات المفتوحة، معتبرا ان هذه المنصة تدعم ريادة الاعمال وتوفر البيانات اللازمة للشركات الناشئة.
وحول بيئة ريادة الاعمال، قال الوزير ان الأردن راجع تجارب عدة دول، مبينا ان الحكومة تسعى لإيجاد اطار عام يخدم ريادة الاعمال بالاستناد الى احتياجات الرياديين.
من جانبه أكد رئيس هيئة المديرين في جمعية «انتاج» الدكتور بشار حوامدة، ان انتاج تسعى لقيادة عملية التغيير لدعم ريادة الاعمال عبر استغلال كافة الفرص المُتاحة، مبينا ان انتاج أعلنت عن مجلس قادة الشركات الناشئة بالإضافة الى دارة الريادة ومبادرة الالف ريادي والعديد من المبادرات الأخرى، مشيرا الى اهمية مجلس المهارات القطاعية لتجسير الفجوة بين مخرجات التعليم واحتياجات سوق العمل.
وأكد على وجود فرصة تاريخية في الأردن الان بوجود صندوق الريادة الأردني، وذلك للاستثمار في الشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة، مشددا على ان مبلغ 100 مليون دينار ستكون قناة لدعم الشركات الناشئة.
ونوه الى ان هذا الصندوق يسهل الوصول الى التمويل، وانهاء بعض الإشكاليات المتعلقة في الوصول الى تمويل.
ودار حوار موسع بين الشركات الأعضاء في جمعية انتاج ورئيس الوزراء، حول اهم التحديات التي تواجه القطاع بالإضافة للفرص التي من الممكن الاستفادة منها.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش