الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الأمن العام» ينبئ المواطنين

كمال زكارنة

الخميس 15 تشرين الثاني / نوفمبر 2018.
عدد المقالات: 371

مبادرة مفيدة بدأ بها جهاز الامن العام امس، تحذيرية، تنبيهية، ارشادية،توجيهية، تخبر المواطنين عن وجود حالة من عدم الاستقرار الجوي، ولا بد من اخذ الحيطة والحذر، وضرورة عدم الاقتراب من مواقع الجريان والسيول وتجمعات المياه، واتباع وسائل الامان لهم ولممتلكاتهم.
حالة جيدة ومبشرة من التنسيق الذي كان شبه مفقود، بين المؤسسات والوزارات المختلفة، فيما يتعلق بالاحوال والظروف الجوية، مبادرة الامن العام جاءت على شكل رسائل موجهة للمواطنين عبر الواتس اب، حيث اصبح كل مواطن تقريبا، وكل بيت بالتاكيد، يعلم بوجود حالة من عدم الاستقرار الجوي في المملكة، ويجب التنبه لذلك والتعامل مع الظروف الجوية كما تقتضي متطلبات السلامة العامة.
عندما تسود المملكة والمنطقة، مثل هذه الاجواء سواء كانت منخفضات جوية شديدة، او حالات من عدم الاستقرار الجوي، ليس من الضروري ان تسود حالة من الذعر والخوف، وتوقع الاسوأ، بل يجب التكيف والتأقلم مع هذه الظروف اذا حدثت لاحقا، حتى لو اصبحنا بلدا مائيا، يحظى بهطولات مطرية وفيرة وغزيرة؛ فهذا يريح الدولة من تنفيذ مشاريع مائية مكلفة جدا وباهظة التكاليف، كما لا يعني ان تسود حالة من الاستنفار العام والشامل،وتحسب حدوث كوارث طبيعية وخسائر بشرية لا سمح الله، لكن العلم بتوقع حصول حالات عدم الاستقرار الجوي في الوقت المناسب، او توقع ان تتأثر المملكة بمنخفض جوي عميق او شديد، قبل وصوله يمنح المواطنين جميعا، وخاصة المزارعين ومربي الماشية، الوقت الكافي لاخذ الاحتياطات والتدابير اللازمة، لتفادي اي طارىء قد يحصل، وتجنب مباغتة السيول الجارفة لمناطقهم بشكل مفاجيء، والابتعاد عنها في الوقت المناسب.
لم يعتد المواطنون من قبل، على مثل هذه الظروف الجوية الخاطفة، التي تنهمر خلالها الامطار الغزيرة دون موعد، ومن غير سابق انذار، ثم تنسحب «الحالة الجوية»، مخلفة الخسائر المادية والبشرية.
الاستعداد واعداد البنية التحتية الخاصة بفصل الشتاء، يجب ان تنجز قبل موعد فصل الشتاء بمدة كافية، والتي تتمثل بتسهيل مسالك السيول والجريان امام الفيضانات المحتملة، من خلال ازالة الحواجز والمعوقات من الوديان العميقة، وتنظيف العبارات التي تعتبر مخارج مهمة للمياه المتدفقة، ومنعها من الفيضان باتجاه الشوارع والطرق الرئيسة، وحماية مركبات المواطنين وتأمين سلامتهم.
تضافر الجهود في عملية تنسيقية وقائية، تقوم على التكاملية والتشاركية بين الجهات المعنية، والتواصل الدائم مع المواطنين، يضع الجميع امام مسؤولياتهم ويجنب المواطن عنصر المفاجأة، وبذلك يتم احتواء واستيعاب اي حالة جوية مهما بلغت قوتها وشدتها.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش