الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

محافظ اربد: حملة لإزالة انقاض وادي الغفر ولا اغلاق للطريق

تم نشره في الاثنين 12 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 12:00 صباحاً



اربد - حازم الصياحين

قرر محافظ اربد رضوان العتوم وبتنسيق مباشر مع شرطة اربد القيام مراقبة طريق وادي الغفر لغايات تنظيفه وازالة الانقاض والمخلفات الموجودة فيه ضمن حملة بدأتها بلديتا اربد الكبرى وغرب اربد ومجلس الخدمات المشتركة امس ، وذلك لمتابعة حركة المركبات على الطريق ومنعها من القاء ورمي الانقاض وضبط المخالفين وتحويلهم للحاكمية الادارية واتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم .
ونفى اي قرار باغلاق طريق وادي الغفر ،وقال انه حال حدوث ارتفاع في منسوب المياه في طريق الوادي فانه ستتخذ الاجراءات المناسبة فورا.
واعلن العتوم انه تم اتخاذ قرار بترحيل 15 عائلة تقطن في مناطق وادي الغفر وعائلات اخرى تسكن بوادي ناطفة اللذين يشكلان خطورة على حياتهم .
وقال العتوم انه تم ازالة اطنان من الانقاض والاوساخ نتيجة قيام مواطنين واصحاب قلابات بطرح الانقاض في مجرى الوادي وعلى اطرافه ما تسبب باعاقة حركة المركبات .
واكد ان هذه الحملة تأتي بالتزامن مع ما تتعرض له المنطقة من منخفضات جوية قد تتسبب بالسيول وانجرافات الأتربة لا قدر الله، مطالباً جميع القاطنين على جنبات الوادي وفي مجرى السيول بضرورة المغادرة من هذه المناطق حفاظاً على ارواحهم.
ومنح العتوم اصحاب الزرائب والقاطنين في الوادي مهلة حتى ظهر اليوم الاثنين لترحيل زرائب الاغنام من المناطق المعرضة لخطر السيول والإنجرافات.
من جهته اكد رئيس بلدية اربد الكبرى المهندس حسين بني هاني ان البلدية تقوم بتنظيف الوادي بشكل دوري ومستمر ولكن تصرفات بعض المواطنين وطرح الأنقاض بشكل عشوائي تسبب بايجاد مكاره صحية واغلاق لمجاري تصريف مياه الأمطار وينذر بالخطر على القاطنين في تلك المنطقة.
وقال رئيس مجلس الخدمات المشتركة لمحافظة اربد علي البطاينة ان المجلس وبالتعاون مع البلديات المختلفة يولي الوادي اهمية خاصة وان اليات المجلس تعمل باستمرار في ابعاد الخطر عن المواطنين في تلك المنطقة.
وأكد البطاينة ان العمل مستمر في الوادي وستبقى الآليات تعمل في الميدان حتى انهاء جميع المشاكل به.
واكد مدير شرطة اربد العميد امجد خريسات انه تم التنسيق من اجل تثبيت دورية للقيام بمراقبة طريق الوادي وضبط المخالفين الذين يقومون بطرح الانقاض لضبطهم واتخاذ الاجراء القانوني بحقهم.
واكد رئيس بلدية غرب اربد المهندس فائق بني عواد ان طريق الوادي اصبح  يشكل خطرا لاعتبارات تتعلق بخطورته بالشتاء اضافة الى تحويله لمكب للانقاض والاوساخ وانه يجب ضبط المخالفين من الشرطة البيئية وتحويلهم للاجهزة المعنية واتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم.
يذكر ان بلدية اربد الكبرى شاركت بــ16 آلية في هذه الحملة فيما قدم مجلس الخدمات المشتركة 4 آليات وبلدية غرب اربد 3 اليات.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش