الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الفايز يدعو لاستخلاص العبر من الحادثة المؤلمة ويلتقي الوفد الوطني لحقوق الإنسان

تم نشره في الأحد 28 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 03:53 مـساءً

 

عمان -  دعا رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز الى التعامل مع حادثة البحر الميت المفجعة بمنتهى الجدية وتحديد الأسباب والمسؤوليات، ومحاسبة المقصرين، فضلا عن استخلاص العبر مما حدث لضمان عدم تكراره.

واضاف الفايز خلال ترؤسه اليوم الاحد اجتماعا ضم اعضاء المكتب الدائم ورؤساء لجان المجلس، بالإضافة الى رئيس واعضاء لجنة التربية والتعليم، "ان على اجهزة الدولة المختلفة اتخاذ الاجراءات التي تحول دون حدوث مثل هذه الكوارث مستقبلا، من خلال إعادة النظر بالسياسات المتبعة ووضع معايير محددة للحيلولة دون وقوع مثل هذه الحوادث الأليمة".

وثمن الفايز قيام الأجهزة المختلفة بدورها على اكمل وجه والتعامل مع الحادثة المؤلمة، والاهتمام المباشر من قائد الوطن جلالة الملك عبدالله الثاني على كافة المستويات، مقدما أصدق مشاعر التعزية والمواساة لجلالة الملك والشعب الأردني عموماً، ولذوي ضحايا حادثة البحر الميت، متمنيا للمصابين الشفاء العاجل.

وطالب الفايز لجنة التربية والتعليم وبالتعاون مع اللجان المعنية بالمجلس وضع توصيات محددة تمهيدا لرفعها الى الحكومة لأخذها بالاعتبار عند معالجة التداعيات والاخطاء التي ارتكبت قبل وقوع الحادثة، مؤكدا اهمية تعزيز نهج المحاسبة وتحمل المسؤولية.

من جهتهم دعا اعيان الى اجراء تحقيق عاجل بهذا الحادث الأليم ومعاقبة كل من يثبت تقصيره أو تهاونه بالواجبات المنوطة به، مقدرين عاليا الدور الكبير للأجهزة الأمنية والدفاع المدني والمواطنين الذين ساهموا في عمليات البحث والإنقاذ.

وكان الحضور قد وقفوا دقيقة صمت بداية الاجتماع، وقرأوا الفاتحة على ارواح ضحايا حادثة البحر الميت التي أودت بحياة 21 مواطنا، غالبيتهم من طلاب مدرسة كانوا في رحلة، كما اصيب 35 شخصاً بجروح.

وكان قد التقى  الفايز في مكتبه بدار مجلس الامة، اليوم الأحد، الوفد الوطني الاردني الرسمي للاستعراض الدوري الدولي الشامل لحقوق الانسان برئاسة المنسق العام الحكومي لحقوق الانسان باسل الطراونة.

واطلع رئيس مجلس الاعيان من رئيس واعضاء الوفد الرسمي على ماهية التقرير الاردني حول حالة حقوق الإنسان الذي سيتم مناقشته امام مجلس حقوق الإنسان في جنيف المنبثق عن الامم المتحدة.

واكد الفايز خلال اللقاء ان جلالة الملك عبدالله الثاني يولي موضوع حقوق الإنسان والحريات العامة الاهمية القصوى، كما ان الدستور الاردني افرد فصلا كاملا حول حقوق الإنسان، مشيرا الى ان الاردن ومنذ التأسيس، لم يشهد حالة اعدام واحدة على خلفية سياسية.

واضاف، ان مجلس الاعيان سيعمل على تعزيز التشريعات واجراء التعديلات اللازمة عليها لجهة ان تكون متوافقة مع الدستور والخطط والاستراتيجيات الوطنية المتعلقة بحقوق الإنسان بهدف تعزيزها حتى تكون المملكة في مصاف الدول المتقدمة في هذا المجال، مبينا في الوقت ذاته ان الاردن وقع على كافة المواثيق والمعاهدات الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان وملتزم بتطبيقها.

واكد الفايز اهمية تعاون جميع السلطات مع اللجنة الحكومية لتعزيز حالة حقوق الإنسان المصانة في الدستور الاردني، مشيرا الى ان الاردن ورغم الصراعات المحيطة به وانتشار قوى الإرهاب والتطرف الا انه استطاع المواءمة بين الامن وحقوق الإنسان والحفاظ عليها.

وتسلم رئيس مجلس الاعيان من المنسق العام الحكومي لحقوق الإنسان نسخة من التقرير الذي ستتم مناقشته حول حالة حقوق الإنسان امام مجلس حقوق الإنسان في جنيف.

وقال المنسق العام الحكومي ان التقرير يعد مراجعة تفقدية لحالة حقوق الإنسان في الاردن، مبينا ان الاردن التزم بالكامل بإجراء اصلاحات شاملة في مجال التشريعات والسياسات والممارسات، وأعد خطة وطنية شاملة لحقوق الإنسان للأعوام 2016   2025 بتوجيهات مباشرة من جلالة الملك عبدالله الثاني.

بترا

 

 

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش