الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تمويل « عاطفي»

طلعت شناعة

الاثنين 22 تشرين الأول / أكتوبر 2018.
عدد المقالات: 2183

محسوبكم ، بدأ  يفكّر في « مشروع تجاري» يُدرّ «دخلاً» ماديّا ،والواحد يعملّه «قرشين» في ظلّ الأزمة المالية التي أُعاني منها حتى بتُّ أحسبُ الدّيكَ أرنباً.
فلم يعد الوضع يحتمل المزيد من « الديون». وكما قال المطرب جورج وسّوف « بيحسدوني لمّا بضحك». وانا «محسود.. محسود «.
لهذا،فكّرتُ بالبحث عن «مصدر تمويل» يتناسب ظروفي.
استعنتُ باحد الاصدقاء. فقال : شو رايك نعملّك «صندوق للتمويل»،ويقصد بذلك مجموعة الاصدقاء « الخُلّص» الذين تهمهم «مصلحتي» ولكي ابقى كما قال أحدهم :» « صاحب « الطّلعة « البهيّة التي لا « شناعة» فيها» !!
زماااان....
كان الاخوة / الأشقّاء، يفكّرون عندما يتعرض احدهم لازمة مادية بانشاء» صندوق» يدفعون فيه كل شهر مبلغا ،لمواجهة « الطوارئ». واذكر ان عائلة كانت تجمع مبالغ، وللأسف، تذهب الى « شخص واحد» هو الشقيق الأصغر الذي كان يعيش على « السبهللة».لا يحسب حسابا للزمن، ويعاني من « مرض» اسمه « التبذير».
مشكلتي ... غير
لأنني «كائن» مُختلِف.
فأنا استفدتُ من اغنية وديع الصافي التي يدعو فيها ابنه،ان يتزوج «ليلى»،البسيطة لانها «بتعيش ع الزيتون والجبنة». وانا تأثّرتُ بقصّة رمز الهند «غاندي» الذي كان زاهداً في حياته،وشكله مثل « الهيكل العظمي». مع الفارق أنني لستُ « رمزاً « لأحد وكان نجمي المفضل في السينما زمان الفنان احمد رمزي الذي كان يقضي حياته باحثاً عن «مغامراته العاطفية»،فاتحا قميصه على الغارب،دون ان يحمل همّا .
صديق من الذين اعتبرهم «مقربين»، وبعد ان تابع ما اكتبه على « الفيس بوك» ومعظمه «عبارات عن الحب والقهوة والكلام الفاضي» كما قال،اقترح عليّ إنشاء  «صندوق تمويل عاطفي»،كوني مُحتاج للحب اكثر من حاجتي لـ « المال».
شو رايكم اقترح على الحكومة، إنشاء «وزارة للتمويل العاطفي»، و»دمجها» مع وزارة البلديات»..
مش فكرة

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش