الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المومـنـي: أجهـزتنـا الأمنـيـة قــادرة على حماية حدودنا الشمالية والشرقية

تم نشره في الأربعاء 8 تموز / يوليو 2015. 03:00 مـساءً

عمان - الدستور - حمدان الحاج
امتدح وزير الدولة لشؤون الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني الاجواء الايجابية التي سادت لقاء وزير الداخلية سلامة حماد ومدراء الدوائر الامنية  يوم الاحد الماضي وابناء محافظة معان من نواب واعيان ووجهاء وشيوخ من داخل المدينة واطرافها وباديتها وكل مناطقها الذين تجاوز عددهم الخمسماية شخصية.
ووصف الدكتور المومني اجواء اللقاء بانها كانت مفعمة بالايجابية والتواصل وجسور الثقة التي لم تنقطع بين ابناء معان والدولة الاردنية حيث لا ضغينة ولا حقد ولا ثارية في العلاقة وان الاحساس الذي ساد هو ان الدولة دولة قانون ولا حالة عدائية بين الطرفين وان المطلوب الذي سلم نفسه سيعامل معاملة تليق بما قام به وان القضاء الاردني العادل هو الذي سياخذ مجراه ولن ينتقص  حقه وسيتم التعامل معه كاي معتقل ويلقى القصاص العادل مثله  مثل اي مطلوب او متهم ما يعني ان ما تحقق يعتبر نجاحا امنيا ميدانيا يستمر ويبنى عليه.
ولم ينتقص الدكتور المومني من جهد وزراء الداخلية السابقين الذين تعاملوا مع احداث معان بموجب المعطيات التي كانت سائدة في ذلك الوقت مع انه اشار الى ان هناك عتبا معانيا على بعض وسائل الاعلام المحلية والدولية التي كانت تعتبر معان نقطة قلاقل او انها خارجة على القانون وان الاهل هناك شعروا ان شيئا ما يدبر لهم وهو ما لم يكن صحيحا حيث ان معان جزء اصيل من المملكة الاردنية الهاشمية ولا استهداف لها من اي طرف حكومي.
جاء ذلك في حفل افطار اقامه الدكتور المومني على شرف رؤساء تحرير الصحف اليومية ومدراء الدوائر الاعلامية الرسمية مساء اول امس الاثنين حيث جدد الدكتور المومني التاكيد على الموقف الاردني المتقدم والحكيم من الازمة السورية مؤكدا قدرة «اجهزتنا الامنية وقواتنا المسلحة واستخباراتنا الكاملة في الحفاظ على حدود المملكة الشرقية والشمالية مشيرا الى اننا نريد جارة امنة على حدودنا الشمالية واذا حصل اقتتال في تلك الحدود فلا توجد جهة يمكنك ان ترد عليها عندما تطلق شظية من هناك الى الحدود الاردنية حيث ان حالة فوضى عارمة تسود هناك.
واشار الدكتور المومني الى ان الهدف الاردني هو استقرار حدوده وتهيئة الاجواء لعودة اللاجئين السوريين الى ديارهم وهذا هو الامر الذي يؤكد الموقف الاردني العميق والمدروس ومنذ اللحظة الاولى لاندلاع الثورة السورية ويترجم ذلك عملياتيا بشكل يومي.
وقال الدكتور المومني:»نحن دولة قوية بمؤسساتها وجيشها وقواتها المسلحة ومخابراتها واستخباراتها ونتعامل مع الاوضاع والمستجدات اولا باول وبسيطرة كاملة على كل المفاصل داخليا وعلى الحدود وخارجيا.
واوضح الدكتور المومني ان موقف الاردن يتطابق مع موقف جامعة الدول العربية من الازمة السورية إذ إن الحل السياسي هو الهدف لكل الاطراف نافيا وجود مبادرة روسية حيال الازمة السورية، مضيفا، انه اذا كان تحرك الامين العام لجامعة الدول العربية سيقود الى حل سياسي ينعكس ميدانيا الى انفراج ووقف الاقتتال وعودة المهجرين الى ديارهم فلا تعارض فيما يجري مع الموقف الاردني الداعي الى ايجاد حل سياسي لهذه الازمة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش