الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أمسية قصصية موسيقية تختتم عروض «مساحات للاشتباك.. آفاق للاكتشاف»

تم نشره في السبت 11 تموز / يوليو 2015. 03:00 مـساءً

 عمان - الدستور
عبر أمسية قصصية للأديبين: هشام البستاني والزميل خالد سامح، رافقهما فيها موسيقيا عازف البزق الفنان جوزيف دمرجيان، أختتمت الأسبوع الماضي في جاليري ومقهى «فن وشاي» بجبل اللويبدة سلسلة عروض «مساحات للاشتباك.. آفاق للاكتشاف» التي انطلقت في شهر أيار الماضي، بفكرة ورؤية فنية من القاص هشام البستاني، وبدعم من البنك الأردني الكويتي ودارة التصوير، وتضمنت قراءة نصوص سردية  وشعرية وأداء موسيقيا ومسرحيا وعرضا لصور فوتوغرافية.

من جديده قرأ الزميل خالد سامح عددا من مجموعة قصص حملت عنوان «عودة الغرباء»، وفيها استحضار لقامات ورموز ابداعية عربية وأجنبية، وافتراض لعودتها الى الحياة المعاصره، ومنهم: أبو النواس، الحلاج، بدر شاكر السياب، عرار، سيلفادور دالي، نجيب محفوظ وآخرون.
في نص بعنوان «رفيق الريح الغجرية» يقول:
«يخرج قبل كل فجر.. يتلمس غيوم الأندلس ويمسح بالندى وجهه، يمر من تحت شرفة غرناطية أوصى يوماً بأن تبقى مفتوحة.. ينادي غجرياته لرقصة فلامنكو سريعة ويرتشف كأس نبيذ معتق.. هناك في مكان مجهول وقبل أن يراه شعاع الشمس يخبئ لوركا جسده تحت أوراق الخريف.. ويبقى سراً».
أما القاص هشام البستاني فقدم في الأمسية نصين من مجموعته القصصية الرابعة «مقدمات لابد منها لفناء مؤجل» وهما: «متاهة لولبية»، «حافة النوم. حافة التوتر»، من ضمن نصوصه التي عاين فيها تحولات مدينة عمّان وحاول من خلالها استكشاف مآلات المدينة والاضاءة على تشوهاتها العديدة ان كان على الصعيد العمراني والبيئي أو الاجتماعي، ومن أجوائهما نختار: «شبابٌ فوق أحصنةٍ يجوبون الشّارع ذهاباً وإياباً. قطيعٌ من الأغنام يتهادى على إيقاع جرس الكبشِ وهِشْشْشْ.. هِشْشْشْ.. الرّاعي يَهُشُّهُم عن أشجار الأرصفة وحدائق البيوت، من لا يصلها صوته يصلها حجرٌ ينطلق من يده. أهذه مدينة؟
هواءٌ خفيفٌ يدخلُ من الشُّباك والسّتارة تتحرّك قليلاً. من خلفها تظهر النساء المجلببات كأنّ مصنعاً أوّل الشّارع لا يتوقّف عن إنتاجهن. سيارةٌ تبيع البطيخ عالسِّكين، سيّارةٌ تبيع البطاطا والفليفلة والزّهرة، بائع شعر البنات يوزّع صفيرَ مزمارٍ بلاستيكيّ، بائع عرانيس الذُّرة المسلوقة ينادي «دُرَايِهْ» بعد أن يمطّها لتصل من أوّل الشارع إلى آخره. لن تسعها الصّفحة..». وكان شارم في عروض «مساحات للاشتباك.. آفاق للاكتشاف» الى جانب البستاني وسامح، كل من: الشاعر محمد عريقات، الفنانة الفوتوغرافية ليندا خوري، المخرجة المسرحية جويس الراعي والممثلون الشباب دانا ابو لين، حكزه محادين، زيد نقرش، رند ابو ضحى، محمد الادريسي، العازف جوزيف دمرجيان، مغني الراب والهيب هوب أحمد شحاده.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش