الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مسؤولون إسرائيليون يواصلون التحريض على غزة

تم نشره في الثلاثاء 21 آب / أغسطس 2018. 12:00 صباحاً

رغم التوصّل إلى ترتيبات تهدئة بين حركة «حماس» والاحتلال الإسرائيليّ، توقّف بموجبها إطلاق الصواريخ، إلا أنّ مسؤولين وإعلاميين إسرائيليين واصلوا شنّ حملة تحريض كبيرة على قطاع غزّة، مهاجمين التوصّل إلى تهدئة، وداعين إلى شنّ عدوان جديد على القطاع.
وأبرز معارضي التهدئة، هو وزير الأمن الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، الذي اقترح أثناء جلسة المجلس السياسي والأمني المصغّر (الكابينيت)، الخميس الماضي، إلى تشديد الردّ الإسرائيلي على حماس، لأن التوصّل إلى إنهاء «جولة القتال» الحاليّة يعني إضرارًا إضافيًا بقدرة الرّدع الإسرائيليّة. وأيّد وزير حماية البيئة الإسرائيلي، زئيف إلكين، موقف ليبرمان بضرورة توسيع الهجمات على غزّة قبل التوصّل إلى وقف إطلاق النار.
كما شنّ رئيس حزب «يش عتيد»، يائير لابيد، هجومًا على رئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، بسبب التوصّل إلى وقف لإطلاق النار، قائلًا إنها «في الظروف الحاليّة، دليل ضعف. يمنع على الكابينيت إخفاء الحقيقة عن المواطنين وبالأساس سكّان غلاف غزّة. لا حلول سحريّة في غزّة. كنتُ لأتوجه لحماس ضربة بكل قوتنا، ثم أتوصّل لوقف إطلاق نار. من منطلق قوّة».
ولم يقتصر التحريض على الوزراء وأعضاء الكنيست، إنّما امتدّ ليشمل رؤساء المجالس المحليّة الإسرائيليّة المحاذية لقطاع غزّة، إذ قال رئيس بلديّة سديروت لموقع «والا» إن الحرب المتقطّعة أضرّت بإسرائيل، واصفًا وقف إطلاق النار بالخطأ الفادح، وأشار رئيس المجلس الإقليمي «سدوت هانيغيف» إلى أن القبول بوقف إطلاق النار يعني القبول بأن تحدّد حماس للإسرائيليين متى تبدأ الحرب، ومتى تنتهي.
قالت القناة السابعة العبرية ان وزير التعليم نفتالي بينيت - عضو الطاقم السياسي-الامني، هاجم بشدة الاتفاق بين اسرائيل وحماس والذي قاده  وزير الامن افيغادورليبيرمان.
«اتفاق اسرائيل – حماس الذي حث عليه ليبيرمان كان خطأً خطيرا وعديم مسؤولية «، قال بينيت للقناة الثانية. « الاتفاق سيمكن حماس من تسريع وتيرة انتاج الصواريخ. واذا لم نوقف حاليا مشروع حماس الوطني لتصنيع الصواريخ سيعاني سكان اسرائيل من الصواريخ التي تستهدف التجمعات السكانية على المدى الغير بعيد».    وحسب اقوال بينيت: بعد 140 يوما من الصواريخ واطلاق نيران القناصة والبالونات المحترقة، حماس تتعلم درسا بان الارهاب اعطى نتيجة. يجب قول الحقيقة للجمهور الاسرائيلي: اتفاق اسرائيل- حماس هو خطأ ونظرية الاحتواء قد فشلت».
كما رفض رئيس حزب البيت اليهودي وجهة النظر التي يتمسك بها ليبيرمان، والتي تستطيع اسرائيل وفقا لها اقناع عرب غزة باستبدال سلطة حماس، وقال» وصلت الرسالة: الارهاب آتى أكله، حماس تطلق الصواريخ علينا – واسرائيل تنطوي على نفسها».
واكد بينيت قائلا:» وظيفتنا ليست الاقناع، انما تحييد تعاظم قوة  حماس وقدرتها على المس بمدنيي اسرائيل. علينا اعادة الامن لسكان الجنوب».
«عرب28» وموقع «واللا» و»القناة السابعة العبرية «

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش