الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إربد: قوى الشر والدمار لن تنال من عزيمتنا وقوتنا أو تثنينا عن كسر ظهر الإرهاب

تم نشره في الأحد 12 آب / أغسطس 2018. 12:36 صباحاً
  • hqdefault.jpg


اربد - حازم الصياحين
ادانت الفعاليات الشعبية والرسمية العمل الاجرامي الارهابي الجبان الذي اغتال فرحة الأردنيين وراح ضحيته استشهاد الدركي علي القوقزة واصابة زملائه في الفحيص، مؤكدة ان هذا العمل وغيره من الاعمال الارهابية الجبانة التي طالت الاردن لن تنال من عزيمة الشعب الاردني الواحد وتلاحمه وسيبقى كما هو على الدوام نسيجا واحدا وحدويا متعاضدا يقظا يخرج من كل التحديات اكثر قوة وعزيمة، ويقف صفا واحدا منيعا بوجه كل قوى الشر والضلال والدمار ويبقى الاردن بعزيمة ابنائه ووحدتهم واحة آمنة مستقرة بقيادته الهاشمية الحكيمة.
وقال رئيس جامعة اليرموك الدكتور زيدان كفافي، ان اكاديميي وإداريي وطلبة الجامعة يشعرون بألم عميق وهم يرون قوى الشر والظلام تستهدف فرحة الأردنيين في الفحيص كما استهدفت من قبل أفراح الأردنيين في تفجيرات فنادق عمان المشؤومة وغيرها.
وشدد على أن العمل الإرهابي الجبان لن يثنى الأردنيين بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني عن كسر ظهر الإرهاب بإرادة الأردنيين الصادقة وهمة الأجهزة الأمنية العالية، وما شهيد الواجب القوقزة الذي ارتقى دفاعا عن الأردن والأردنيين إلا امتداد لمسيرة من التضحيات الباسلة لقواتنا المسلحة واجهزتنا الامنية التي عاهدت الأردن أن يبقى حصنا منيعا وقلعة شامخة في وجه الشر والإرهاب.
واكد الدكتور كفافي ثقتنا المطلقة كاردنيين بجهود الأجهزة الأمنية في القبض على الفاعلين وإيقاع ما يستحقونه من عقوبات، مؤكدا في الوقت ذاته ان حادث الفحيص الإرهابي لن يزيد الأردن والأردنيين الا صلابة وقوة والتفافا اكبر حول رسالة الدولة الأردنية التي تكرس نهج الاعتدال والوسطية والتسامح في مواجهة التخلف والانغلاق والتطرف.
وزاد الدكتور كفافي «بترت وقطعت يد كل انسان يحاول الاساءة للبلد»، مؤكدا ان الوطن وبفضل القيادة الحكيمة سيظل صامدا شامخا قويا وسنبقى متوحدين مع القائد والوطن ونقف بوجه كل من يسعى لزعزعة امن واستقرار الاردن وكلنا في خندق واحد مع اجهزتنا الامنية والجيش.
واكد رئيس مجلس محافظة اربد الدكتور عمر مقابلة استنكاره الشديد لهذا العمل الارهابي الجبان وان جميع ابناء الاردن الاوفياء الاحرار سيبقون الجند الاوفياء خلف القيادة الهاشمية الحكيمة في مواجهة الارهاب والتطرف والفكر الظلامي وان ابناء الوطن وعلى الدوام هم بالمرصاد لهؤلاء القتلة المجرمين الذين اتخذوا من القتل والترهيب دينا ليعيثوا في الارض فسادا.
واضاف «اننا كمجلس واعضائه نعزي انفسنا بفقدان ابنائنا البواسل لنعلنها امام العالم اجمع بأن الاردن سيبقى قلعة للصمود والتحدي الراسخ رسوخ الجبال ومعقلا للشرفاء المخلصين لوطنهم ومليكهم.
وزاد الدكتور مقابلة ان هذه الفئة الحاقدة الضالة التي تستهدف زعزعة واستقرار وبث الفتنة واشاعة القلق والخوف لن تنال من عزيمتنا وقوتنا فكلنا جنود اوفياء للملك والوطن وترابه فهذا عمل لا يمارسه الا الجبناء وخلايا وضيعة ولا يقوم بها اردنيون احرار وانما فئة ضالة وضيعة غاياتها مغرضة وبعيدة كل البعد عن ديننا الاسلامي الحنيف.
واستنكر رئيس غرفة صناعة اربد هاني ابو حسان العمل الارهابي بالفحيص الذي نفذته العصابات الارهابية والمارقون والخارجون على الدين الاسلامي الذي هو منهم براء من ديننا الاسلامي الحنيف الذي يحرم قتل النفس باعتبارها من الكبائر.
وزاد ابو حسان «ان مجلس غرفة صناعة اربد واعضاءه يقدمون أصدق مشاعر العزاء والمواساة لجلالة الملك عبد الله الثاني وجميع الاجهزة الامنية واسرة الشهيد قوقزة وكافة ابناء الاسرة الاردنية الواحدة، داعيا المجلس الله العلي القدير ان يتقبل كافة شهداء الوطن في جنات الخلد وان يلهم ذويهم الصبر وحسن العزاء والشفاء للجرحى والمصابين ليعودوا مع زملائهم عاملين ساهرين لحماية تراب الوطن الغالي على قلوبنا الذي نفديه بالمهج والارواح».
وعبر النائب راشد الشوحة عن ادانته وشجبه، واستنكاره الشديد للعمل الارهابي بالفحيص، مؤكدا ان هذه الاعتداءات الارهابية لن تنال من همة الاجهزة الامنية بل تزيدها ايمانا وتصميما على بذل الأرواح رخيصة في سبيل اداء واجبهم المقدس تجاه الوطن وحمايته وفي كل الظروف ورغم كل التحديات.
واضاف نتقدم باحر مشاعر العزاء والمواساة لاسرة الشهيد الرقيب الدركي علي قوقزة وان الاردن وبقيادته الحكيمة وجيشه وشعبه سيبقى عصيا على كل المؤامرات وسننتصر على هؤلاء الاوغاد والمخربين بتكاتف الشعب، مشيرا الى ان كافة الاردنيين مشروع شهادة من اجل الوطن وقائدة حتى يبقى الاردن واحة امن واستقرار.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش