الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

لا تتحدث مع السائق

كمال زكارنة

الخميس 26 تموز / يوليو 2018.
عدد المقالات: 441

عبارة كانت تُلصق على الزجاج الامامي من الداخل او على اي مكان قريب من السائق في جميع الحافلات -الباصات- التي كانت تنقل الناس، مكتوبة بشكل واضح بلون غالبا احمر وخط مقروء والالتزام بها كان شبه كامل حفاظا على حياة الركاب وسلامتهم، في الوقت الذي لم تكن فيه الاجهزة الخلوية معروفة او موجودة ولم تدخل في تلك الايام قاموس الاحلام.
لم يتشبث الذين كتبوها والتزموا بها عبثا ولا ولعا بالشعارات والتخطيط والتلوين وانما تقديرا للمخاطر التي قد تنجم عن لفت انتباه السائق اثناء القيادة واي شرود ذهني قد ينتابه وهو يستمع لحديث او سؤال من احد الركاب، كما ان السائق نفسه كان يلتزم بعدم تبادل الحديث معهم وهو يقود الحافلة.
مع ثورة الاتصالات والتكنولوجيا وانتشار الاجهزة الخلوية في كل مكان..في الجيب والمكتب والبيت وعلى تابلو السيارة وفي معظم الاحيان يستخدم البعض ثلاثة خطوط مختلفة في نفس الوقت وقد يستقبل ثلاثة اتصالات او اثنين في وقت واحد او اتصال وهو مشغول بآخر ويقود السيارة ايضا، وعندما تأتي كل هذه الانشغالات مرة واحدة اين سيتجه التركيز وكيف سيتم توزيعه وتقسيمه بين المتصلين والتحكم بمقود المركبة وما هي نسبة وقوع الحادث في مثل هذه الحالة.
تساؤلات منطقية ولا تحتاج الى كثير من التفكير والذكاء، فقد اجابت عليها وعلى الكثير غيرها حملة مخالفة الهاتف النقال التي نفذتها ادارة السير في جهاز الامن العام اخيرا مشكورة والتي اعطت اجابات ونتائج مبهرة ومفاجئة لم تكن متوقعة حيث اظهرت نسبة انخفاض في عدد الحوادث وصلت الى اكثر من 48 %، ونسبة انخفاض في عدد الاصابات الناتجة عن الحوادث تجاوزت الـ 72 %، اما نسبة الانخفاض في عدد الوفيات فقد وصلت الى اكثر من 70 %، وهذا يعني ان الخسائر المادية ايضا انخفضت بنسبة تقارب النسب المذكورة، انها نسب مفزعة ايجابا وليس سلبا لكنها تثير المطالبات بضرورة الاستمرار بهذه الحملة وان تكون دائمة ومستمرة وليس مؤقتة لاجراء دراسة او تقييم فقط، اذا كان منع استخدام الهاتف النقال اثناء القيادة يحقق كل هذه النتائج والفوائد وينقذ كل هذه الارواح ويحمي تلك الاعداد من الاصابات والاعاقات والعاهات الدائمة فان تحريم لمس «الخلوي» اثناء قيادة المركبة واجب مقدس، ليس هذا فحسب وانما ضرورة تغليظ العقوبة تدريجيا مع استمرار تكرار نفس المخالفة، واخضاع مسبب آخر مهم لحوادث السير لنفس التجربة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش