الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

البحث عن ميسي

إسماعيل الشريف

الأحد 15 تموز / يوليو 2018.
عدد المقالات: 119

كرة القدم دين يبحث عن إله – مونتالبان، كاتب إسباني
يسدل الستار اليوم على بطولة كأس العالم بين فرنسا وكرواتيا، في صراع ملحمي بين عرقين، فريق أبيض وفريق جل لاعبيه أفارقة. سأشجع فرنسا، وهذه أسبابي!
لكرة القدم سحر خاص، يحمل مزيجا من كل ما تتوق إليه الأنفس، هي قصة أطفال العالم الفقراء الذين يحلمون بالمال، وأطفال العالم الأغنياء الذين يلعبون في قصورهم ويحلمون بالنجومية فيما يشتري آباؤهم اللاعبين، هي قصة بكاء الجمهور على ناديهم المحلي الذي أصبح مُلكا لرئيس المافيا الروسي، هي خفقات قلوب الجمهورعلى المدرجات وصيحاتهم أو رقصهم وفرحهم.
هي حقوق البث التي حرمت الملايين من عشاق الكرة من المشاركة، فبعد أن كان المونديال حدثا عالميا يوحد الإنسانية بأكملها، أصبح احتفالا للنخبة ولا يشاهده إلا النخبة، فكم من فريق يرفع أعلام بلده رواد «الكافيهات» و»الأهوات» ومحلات الوجبات السريعة هنا، بينما أبناء جلدته محرومون من مشاهدة فريقهم المفضل وهو يمثلهم، تكريسا لما أصبح عليه العالم من فوارق اجتماعية حتى في كرة القدم.
حبي للفريق الفرنسي ينبع من قصة الكشافة الأوروبيين الذين يجوبون مجاهل إفريقيا في البحث عن ميسي جديد، كالبحث عن إبرة في كوم من القش، الكشاف يحلم بالثروة، وذلك الفتى الفقير الذي يدحرج كرة من القماش مرتديا قميص ميسي الكالح الممزق ويحلم بأن يكون ذلك الميسي.
هي صناعة كبيرة في إفريقيا، قوامها الكشافة الأوروبيين الذين تسرق دولهم كل ما هو في باطن الأرض، فيما هم يبحثون عن الخيرات فوق الأرض، وسماسرة اللاعبين الأفارقة الذين يبحثون عن المواهب ويدربونهم ويتبنون اللاعبين وعائلاتهم في انتظار قدوم الكشاف الأبيض الذي سينشلهم جميعا من الفقر.
في عام 2007 اختبر الكشافة الأوربيون أربعمائة ألف لاعب في إفريقيا، قد يكون أحد لاعبي المنتخب الفرنسي المحظوظين منهم. ما المانع فلاعبين أفارقة كبار أتوا من مجاهل إفريقيا كايتو ودراجبا وتور.
هؤلاء الكشافة يعاملون كالملوك في إفريقيا، فهم الأمل في انتشال قرى بكاملها من الفقر، يوزعون الملابس والأحذية ويغدقون على اللاعبين، فتتوفر لهم حصانة ضد الأنظمة أو الثوار الذين يتقاتلون على كل شيء ولكن يجتمعون على هؤلاء الكشافة، لأنهم يعرفون أن اللاعب سعيد الحظ الذي يكتشف سيشحن إلى أوروبا للعلب في إحدى الأكاديميات في انتظار بيعه لأحد الأندية، ويعرفون أنهم بحمايتهم للكشافة سيحظون بدعم الشعب لهم.
في هذه المبارة سنشاهد في المنتخب الفرنسي أحلاما لأطفال أفارقة تتحقق، تفوق كثيرا بأهميتها من الفائز بالبطولة، سأصفق لهم ولكل من أوصلهم إلى تحقيق أحلامهم.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش