الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انتخابات المهندسين.. «إنجاز» و«نمو» تتنافسان على رفع أثقال النقابة

تم نشره في الأربعاء 2 أيار / مايو 2018. 12:00 صباحاً - آخر تعديل في الخميس 17 أيار / مايو 2018. 10:37 مـساءً
كتب: إيهاب مجاهد



اقترب ماراثون انتخابات نقابة المهندسين من النهاية، فيما تزداد عيون المهندسين والنقابيين والمهتمين اتساعا بانتظار ما ستفرزه صناديق اقتراع الجمعة الشاهدة على موقعة انتخابية في غاية الاهمية على مستوى النقابات المهنية ومؤسسات المجتمع المدني.
ساعات قليلة تلك التي تفصل القوائم المتنافسة على مقاعد مجلس النقابة (نقيب ونائبه ورئيس هيئة المكاتب و8 اعضاء) عن نقطة النهاية التي سيتوج فيها الفائز وينتظر فيها الخاسر جولة اخرى من المنافسة تتكرر مرة كل ثلاث سنوات.
وخلف القوائم المتنافسة في الانتخابات «انجاز» و»نمو» ، ترفع شعارات الحفاظ على الوضع القائم في النقابة، في مواجهة شعار التغيير، فيما لا يوجد خيار ثالث امام المهندسين الذين سيتوجهون الى صناديق الاقتراع والتي ستفتحها النقابة من الساعة التاسعة صباحا وحتى الساعة السابعة مساء في مجمع النقابات المهنية وفروع النقابة في المحافظات.
ولن تجد القوائم المتنافسة في الانتخابات وقتا للراحة سوى تلك الساعة التي خصصتها النقابة لاداء صلاة الجمعة من 12:30 حتى 1:30 ظهرا، فيما سيجد الخاسر وقتا طويلا لذلك، اما الفائز فيدرك انه لن يكون امامه وقت لها، في ظل التحديات الكبيرة التي تواجه النقابة وصناديقها وتطلعات الهيئة العامة التي ستزيد من الاثقال الواقعة على المجلس المقبل الذي سيكون امام تحدي القدرة على رفعها.
ويمكن القول ان كلاً من تحالف الاسلاميين والمستقلين «قائمة انجاز» وتحالف المستقلين والقوميين واليساريين «قائمة نمو» يبحثان عن التعب الذي كان سببا في خروج نقابيين من دائرة المنافسة من ابرزهم النقيب الحالي م.ماجد الطباع الذي اعتذر عن المنافسة على دورة انتخابية ثانية خلافا لما جرى عليه العرف النقابي.
ومع اقتراب موعد الحسم الانتخابي، تكثر التكهنات لما ستؤول اليه نتيجة الانتخابات، ففي الوقت الذي يرجح فيه مهندسون ونقابيون كفة «قائمة انجاز» بناء على نسبة الاصوات والنتائج التي حصلت عليها في انتخابات الشعب الهندسية، والتي ضمنت من خلالها اربعة مقاعد في مجلس النقابة من اصل ثمانية مقاعد مخصصة للشعب الهندسية الست، يعتقد اخرون ان هناك فرصة للتغيير في ظل تغير مواقف بعض المستقلين وبعد ان رفعت نتائج انتخابات هيئة المكاتب الهندسية من منسوب التفاؤل لدى انصار «نمو» التي ضمنت مقعدا في مجلس النقابة من خلال رئيس الهيئة م.عبدالله غوشة، فيما مكنها فوز اربعة من مرشحيها في انتخابات الشعب الهندسية من المنافسة على اربعة مقاعد في مجلس النقابة عدا عن مقعدي النقيب ونائبه.
وكانت قائمة «انجاز» قد رشحت النقيب السابق م.عبدالله عبيدات لمركز النقيب ود.حامد العايد لمركز نائب النقيب الى جانب ثمانية مرشحين لعضوية مجلس النقابة هم م.سري زعيتر وم.درويش المجالي عن الشعبة المدنية وم.رولا الأسير عن الشعبة المعمارية و م.رائد الشوربجي عن الشعبة الميكانيكية و د.مالك العمايرة وم.عبد الباسط صالح عن الشعبة الكهربائية وم.أحمد الرواشدة عن شعبة المناجم والتعدين وم.أحمد بريزات عن الشعبة الكيماوية.
فيما رشحت قائمة «نمو» م.احمد سمارة الزعبي لمركز النقيب، وم.فوزي مسعد لمركز نائب النقيب، ولعضوية المجلس كل من م.سمير الشيخ عن شعبة المناجم والتعدين وم.احمد صيام عن شعبة الهندسة المعمارية ود.بشار الطراونة عن الشعبة المدنية وم.محمد المحاميد عن الشعبة الكيميائية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش