الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

معادلة الثانوية العامة وتعديل تعليماتها خطوة تنظمية لوقف هدر الوقت والمال للطلبة

تم نشره في الأحد 22 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً - آخر تعديل في الأحد 29 نيسان / أبريل 2018. 11:23 مـساءً
كتبت: كوثر صوالحة



الخطوات التنظيمية التي تقوم بها وزارة التربية والتعليم في مختلف المجالات تشكل حالة من تثبيت الاعمدة في بناء النظم التي تؤطر كافة الجوانب التعليمية داخل المملكة وخارجها.
 سابقا لم تعتبر التعليمات الشهادة الصادرة عن المدارس العربية في غير بلدانها الأصلية معادلة لشهادة الثانوية العامة الاردنية، والجميع تابع حالة ضياع عاشها الكثير من الطلاب بسبب معادلة الشهادات من مستوى شهادة الدراسة الثانوية بين المعادلة وعدمها وبين قبولها من عدمه ايضا.
آلية النظام وتثبيته يهدفان الى وقف اضاعة الفرص وهدر الوقت بالنسبة للطالب وليس الهدف هو تعجيز الطلبة، وانما ايجاد آلية محددة ليعلم الطالب في نهاية العام ان شهادته تؤهله للدراسة بعد المرحلة الثانوية بكل يسر ودون مشقة المراجعة والتعب والاحتجاج والتظلم.
الوزارة وجدت ضرورة ارساء اسس معينة من اجل حل المعضلة ووضع اطر محورية لها من خلال عملها على وجود نظام  معدل لنظام معادلة الشهادات من مستوى شهادة الدراسة الثانوية العامة لسنة 2018 والأسباب الموجبة له، لديوان التشريع والرأي لدراسته؛ للسير في الإجراءات التشريعية اللازمة لإقراره.
وزارة التربية تؤكد ان النظام يسعى الى  ضبط شروط معادلة الشهادات الصادرة عن المدارس العربية في غير بلدانها الأصلية، وفي ضوء التحاق عدد من الطلبة الأردنيين للدراسة في تلك المدارس غير المرخصة وغير المعترف بها في بلد الدراسة لعدم استيفائها للمتطلبات في تلك الدولة، والاستمرار في التقدم لوزارة التربية والتعليم لمعادلة الشهادات الصادرة عن هذه المدارس.
وتؤكد الوزارة ان النظام جاء لعدم وجود قدرة على تحديد الجهة التي تتبع لها المدرسة في ظل تعدد الجهات في بعض الدول المانحة للشهادة بالإضافة إلى ضعف آلية الرقابة والمتابعة للمدرسة والامتحانات المنعقدة فيها.
واشترط النظام المعدل لمعادلة الشهادة الصادرة عن المدارس العربية في غير بلدانها الأصلية، أن تكون المدرسة حاصلة على الترخيص اللازم ومعترفاً بها من الجهة المسؤولة عن التعليم في بلد الدراسة، وستقوم الوزارة بالمخاطبات الرسمية ومن خلال القنوات الدبلوماسية المتبعة للتوثق من ترخيص هذه المدرسة.
كما اشترط أن يقوم حامل الشهادة بتقديم ما يثبت إقامته مدة لا تقل عن سنة دراسية متصلة في بلد الدراسة، وأن يخضع لاختبار القدرات المعرفية والتحصيلية الذي تجريه وزارة التربية والتعليم، وتعد نتيجة هذا الاختبار (المعدل المعتمد) لأغراض القبول في الجامعات الرسمية الحكومية والخاصة في المملكة.
النظام وبعد اقراره بعد مروره بالمراحل الدستورية سيحل معضلة معادلة الشهادة الثانوية والكرة في ملعب الطلبة واهاليهم لاختيار الوضع المناسب ضمن النظام المعتمد.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش