الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المراكز الصحية أولوية قصوى لدى الوزارة.. والجولات الميدانية تحدث فرقًا

تم نشره في الأحد 8 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً - آخر تعديل في الثلاثاء 10 نيسان / أبريل 2018. 10:57 مـساءً
كتبت: كوثر صوالحة



تسير وزارة الصحة بخطى ثابتة في مجال الرعاية الصحية الأولية وهو محور مهم في الخطة التنفيذية لاصلاح القطاع الصحي.
الرعاية الصحية الاولية تعني الاهتمام بأولى لبنات الصحة ومن ضمنها المراكز الصحية التي تشكل ضرورة مهمة جدا. لهذا تسعى الوزارة باستمرار الى تطويرها بشتى الطرق وتضعها في سلم الاولويات ولا يمضي يوم الا ويزور وزير الصحة الدكتور محمود الشياب مركزا في الشمال او الجنوب او الوسط.
الشياب اكد لـ «الدستور» ان الزيارات الميدانية مفيدة؛ لانها تضع اليد على الخلل، وهناك كثير من المشاكل التي تحل في نفس الوقت، اما الحلول التي تحتاج الى وقت كاحضار جهاز تحل ايضا ضمن الوقت الذي يحتاجه ادخال جهاز او اعادة هيكلة، موضحا ان الجولات الميدانية تحدث اثرا، مؤكدا «ان وزارة الصحة لايمكن ان تدار من خلف مكتب».
محور الرعاية الصحية الاولية وصفه الدكتور الشياب بالعمود الفقري للعملية الصحية ويحظى بنصيب جيد في الخطة القادمة للوزارة حيث يحتوي التطوير على 48 مشروعا بكلفة تصل الى 91 مليونا و665 الف دينار يعود منها حتما تغطية للمراكز باطباء واسرة واجهزة ومعدات طبية.
المتتبع لمسيرة الوزارة في هذا الاطار يجد ان افتتاح المراكز الصحية يقفز من عام الى آخر لشدة الاهتمام بهذا الجانب الذي يعد الميناء للمواطنين في كافة المناطق وفي كل يوم نجد زيارات ميدانية يقوم بها الوزير من اجل تحسين الاداء ووضع اليد على الخلل ومعالجته، مضافا الى ذلك عزم الوزارة على هيكلة المراكز الصحية الاولية والفرعية القائمة بدمج المتقارب منها جغرافيا ويخدم تجمعات سكانية قليلة لتطوير امكاناتها وتحسين نوعية الخدمة التي تقدمها، اضافة الى اعادة هيكلة المراكز الاخرى التي تحتاج الى توسعة كما حدث في مركز صحي ايل معان والذي تم اعادة هيكلة مبناه القديم وتوسعته ببناء طابق ثان بكلفة بلغت مليونا و 400 الف دينار.
اهتمام الوزارة بالمراكز الصحية كبير، وهذا الاهتمام ينعكس على عدد المراكز المنتشرة في المملكة والتي بلغ عددها بشكل عام ما يقارب الـ «676» منها «102» مركز شامل، اما المراكز الصحية الاولية فيبلغ عددها «380» والفرعية «194»، يضاف اليها «464» مركز امومة وطفولة و»12» مركزا للامراض الصدرية وعيادات اسنان 405.
وفيما يتعلق بالتخصصات الموجودة والتي تسعى الوزارة الى تحسينها ايضا في المراكز فهي مختلفة ومتعددة من طب عام الى مختبر اشعة اسعاف، وامراض صدرية، وطب اسرة، وتنظيم اسرة، وباطني واطفال، ونسائية، وجلدية، وعيون، واذنية، وجراحة وعظام اضافة الى الطب النفسي.
محور الرعاية الصحية الاولية ومن ضمنه المراكز الصحية يحظى باولوية كبرى وقطعت الوزارة شوطا كبيرا فيه على مدار سنوات تعترف به منظمة الصحة العالمية وكافة الهيئات والمؤسسات العالمية التي تتعاون مع الوزارة في هذا المجال.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش