الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انطلاق فعاليــات مؤتمــر تدريــس اللّغة الإنجليزية بمقر «الوطنيّة الأرثوذكسيّة»

تم نشره في السبت 10 آذار / مارس 2018. 12:00 صباحاً

 عمان - انطلقت فعاليات المؤتمر الثاني والعشرين لتدريس اللّغة الإنجليزية امس الجمعة بمقر المدرسة الوطنيّة الأرثوذكسيّة - الشميساني، الذي تنظمه المدرسة سنويّا بالتعاون مع المجلس الثقافي البريطاني في عمان.
ويشارك في المؤتمر الذي افتتحه مندوبا عن وزير التربية والعليم أمين عام الوزارة للشؤون الادارية والمالية سامي السلايطه أكثر من «350» معلّما ومعلّمة يدرسون اللغة الانجليزية من اكثر من 32 مدرسة خاصة اضافة الى ممثلين عن وزارة الترية والتعليم.
ويستمر المؤتمر الذي يأتي هذا العام تحت عنوان «تهيئة مواطنين عالميين» لمدة يومين تعقد خلالهما محاضرتان رئيستان و32 ورشة عمل يقدّمها عدد من مدّرسي الّلغة الإنجليزيّة المحليين والمختصّين حيث يشارك في ورش العمل لهذا العام خبراء من السودان ومصر والبحرين وايطاليا من مراكز المجلس الثقافي البريطاني في جميع انحاء العالم.
وأوضحت مؤسسة المؤتمر ومديرة المدرسة الوطنيّة الأرثوذكسيّة مي القسوس باننا لكي نكون مواطنين عالميين يقتضي ان نكون مدركين للقضايا العالمية وان نفكر تفكيرا نقديا وان نكون متسامحين مع الآخرين ومؤمنين بالعدالة والسلام العالمي معبرة عن ايمانها بأن التعليم ليس فقط تعلم القراءة والكتابه والحساب وتعليم اللغة الانجليزية ليس قواعد نحو بل هو ايضا مسؤولية عالمية شاملة في تعزيز المواطنة وبناء مجتمعات متسامحة ، وشددت القسوس في كلمتها بالحفل على ان المواطنة العالمية تعني ان نحتفي بثقافتنا وتشاركها مع الآخرين.
بدوره اعتبر عضو الهيئة الادارية لجمعية الثقافة والتعليم الارثوذكسيه ، الجمعية الام للمدرسة الوطنية الارثوذكية  المهندس مايكل هنديله أن التعليم بشكل عام وتعليم اللغة الانجليزية بشكل خاص كونها لغة الاتصال العالمية في جميع انحاء العالم يجب ان يركز على تنمية مهارات التفكير النقدي لدى الطلبه وغرس القيم الانسانية وتوعيتهم بالقضايا العالمية.
ويقدم المتحدثون بمجال تعليم اللغة الانجليزية كلغة اجنبية في اليوم الاول من المؤتمر جلسات عامة رئيسية وورش عمل تناقش بعض القضايا الهامة التي تواجه المعلمين والمتعلمين في الفصول الدراسية الاردنية وكيفية معالجتها واستكشافهلا بشكل ابداعي  وفاعل وواقعي.
واكدت ممثلة مدير المجلس الثقافي البريطاني، فيونا روبرتسون، قيمة الشراكة القديمة بين المجلس الثقافي البريطاني والمدرسة الوطنيّة الأرثوذكسيّة.
وقالت: «منذ مشاركتي الأولى في هذا المؤتمر قبل سنتين، شعرت بأنه ملتقى مهم ومفيد للغاية»، وأضافت أن «المواطنة العالمية»، موضوع المؤتمر، هو جزء لا يتجزأ من النهج التواصلي في تعليم اللغة الإنجليزيّة.»(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش